السبت، 30 أغسطس، 2008

هذا ماجعلنى احبك



بعد ما تهدمت قصور من الحب بداخلى
واصبح قلبى رافض تماما ان يعيد بناء اى قصر من قصور الحب ثانية
جئت انت واخبرتنى بحبك
بعد أن كانت أجمل وأحلي أحلامي
تحطمت جئت حبيبى واعدت بناؤها مرة ثانية
اشكرك لانك احيتنىبعد ان كنت وردة ذبلت اوراقها
ولكن حبيبى اريدك صادق ومخلص لى دائما

كيف لا اصدقك وانت مالك قلبى وملاكى الامر
اعطتنى جميع معانى الحب ملكت فؤادى
سلمت لى قلبك وهبتنى حنانك
طيفك لايفارق خيالى
همساتك لا تفارق مسمعى
ليس بقلى مكان لاحد غيرك

اريدك معى وبجانبى
لانى اشتاق اليك كثيرا
اريد كلما اشتاق اليك اراك
كلما احتاج لحبك وحنانك تعطنى اياهم
كلما اريد دفئك اجدك فتشعرنى بالامان
نعم طيفك حبيبى يشعرنى بالامان
جعلت العصافير تغرد فى عالمى من جديد
فكل يوم يطل القمر علي ..وتناديني النجوم
انهض افتح نافذتى فأرى ضوء القمر ينير ليلى ..
والنجوم تتراقص من الفرح حولى
فرحة لانى استعدت حياتى من جديد فعندما امد يدى تاتى العصافيير مغردة هى تبتسم لي
فقد كانت مشتاقة لى ومشتاقة لان ارجع مثلما كنت
وعندما رايتها ابتسمت
وتزايد رقص النجوم وارسلت علي شعاع من الفرح ..
يصيب قلبي
فانت جعلت حياتى جنة
وهذا ما يجعل
حبك يتزايد ويتزايد حبيبى

ليست هناك تعليقات: